الثلاثاء، 2 يونيو، 2015

قصة الرجل الغني وابنه الذي اصطحبه ليرى بلاد الفقراء

قرر رجل ثري أن يصطحب ابنه الصغير معه إلى احدى الدول الفقيرة ليريه قيمة المال الذي يمتلكه وشأنه بين الناس بماله ، وليشعره بتميزهم عن غيرهم وذلك من فرط غروره وأخذ ابنه إلى تلك الدولة وبدت جولتهم في ذلك البلد يختطفون النظر إلى هنا وهناك ليروا البشر والشجر والطبيعة وكل المظاهر ويكتشف الابن الصغير الفرق


وعندما انتهت جولتهم سأل الابن أباه بكل ثقة 
ما الفرق بيننا وبينهم 
فأجاب الابن 
ﻗﺎﻝ ﺍﻻﺑﻦ : ﻟﻘﺪ ﺭﺃﻳﺖ ﺃﻧﻨﺎ ﻧﻤﻠﻚ ﻛﻠﺒﺎ ﻭﺍﺣﺪﺍ ، 
ﻭﻫﻢ ( ﺍﻟﻔﻘﺮﺍﺀ ) ﻳﻤﻠﻜﻮﻥ ﺃﺭﺑﻌﺔ ..
ﻭﻧﺤﻦ ﻟﺪﻳﻨﺎ ﺑﺮﻛﺔ ﻣﺎﺀ ﻓﻲ ﻭﺳﻂ ﺣﺪﻳﻘﺘﻨﺎ ، 
ﻭﻫﻢ ﻟﺪﻳﻬﻢ ﺟﺪﻭﻝ ﻟﻴﺲ ﻟﻪ ﻧﻬﺎﻳﺔ ..
ﻟﻘﺪ ﺟﻠﺒﻨﺎ ﺍﻟﻔﻮﺍﻧﻴﺲ ﻟﻨﻀﻲﺀ ﺣﺪﻳﻘﺘﻨﺎ ،
ﻭﻫﻢ ﻟﺪﻳﻬﻢ ﺍﻟﻨﺠﻮﻡ ﺗﺘﻸﻷ ﻓﻲ ﺍﻟﺴﻤﺎﺀ ..
ﺑﺎﺣﺔ ﺑﻴﺘﻨﺎ ﺗﻨﺘﻬﻲ ﻋﻨﺪ ﺍﻟﺤﺪﻳﻘﺔ ﺍﻷﻣﺎﻣﻴﺔ ،
ﻭﻟﻬﻢ ﺍﻣﺘﺪﺍﺩ ﺍﻷﻓﻖ ..


ﻟﺪﻳﻨﺎ ﻣﺴﺎﺣﺔ ﺻﻐﻴﺮﺓ ﻧﻌﻴﺶ ﻋﻠﻴﻬﺎ ،
ﻭﻋﻨﺪﻫﻢ ﻣﺴﺎﺣﺎﺕ ﺗﺘﺠﺎﻭﺯ ﺗﻠﻚ ﺍﻟﺤﻘﻮﻝ ..
ﻟﺪﻳﻨﺎ ﺧﺪﻡ ﻳﻘﻮﻣﻮﻥ ﻋﻠﻰ ﺧﺪﻣﺘﻨﺎ ،
ﻭﻫﻢ ﻳﻘﻮﻣﻮﻥ ﺑﺨﺪﻣﺔ ﺑﻌﻀﻬﻢ ﺍﻟﺒﻌﺾ ..
ﻧﺤﻦ ﻧﺸﺘﺮﻱ ﻃﻌﺎﻣﻨﺎ ، ﻭﻫﻢ ﻳﺄﻛﻠﻮﻥ ﻣﺎ ﻳﺰﺭﻋﻮﻥ ..
ﻧﺤﻦ ﻧﻤﻠﻚ ﺟﺪﺭﺍﻧﺎً ﻋﺎﻟﻴﺔ ﻟﻜﻲ ﺗﺤﻤﻴﻨﺎ ،
ﻭﻫﻢ ﻳﻤﻠﻜﻮﻥ ﺃﺻﺪﻗﺎﺀ ﻳﺤﻤﻮﻧﻬﻢ ..
ﻛﺎﻥ ﻭﺍﻟﺪ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﺻﺎﻣﺘﺎ ..
ﻋﻨﺪﻫﺎ ﺃﺭﺩﻑ ﺍﻟﻄﻔﻞ ﻗﺎﺋﻼ: ﺷﻜﺮﺍ ﻟﻚ ﻳﺎ ﺃﺑﻲ ﻷﻧﻚ ﺃﺭﻳﺘﻨﻲ ﻛﻴﻒ ﺃﻧﻨﺎ ﻓﻘﺮﺍﺀ ..
ﺍﻷﺷﻴﺎﺀ ﺍﻟﺠﻤﻴﻠﺔ ﺑﺪﺍﺧﻠﻨﺎ ﻭ ﻟﻴﺴﺖ ﻓﻴﻤﺎ ﺣﻮﻟﻨﺎ .. 
ﻓﻌﻨﺪﻣﺎ ﻧﻤﻠﻚ ﻧﻔﺴﺎ ﺭﺍﺿﻴﺔ ﻭﻗﻨﻮﻋﺔ ﺑﻤﺎ ﻗﺴﻤﻪ ﺍﻟﻠﻪ ﻟﻨﺎ .. ﺳﻨﺮﻯ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ أجمل بكثير
يخطئ من يظن السعادة مرتبطة بتكدس المال فكم من أرباب المال ينتحرون سنوياً
بينما اذهب إلى بعض الدول الفقيرة ستجد فيها ابتسامة حقيقية غير مبتذلة أو مصطنعة 
وطيبة قلب وحب واحترام وخدمة لا يقصدون فيها مصلحة أو غرض

9 التعليقات:

  1. الحمدلله على جميع نعمه

    ردحذف
  2. الحمدلله على جميع نعمه

    ردحذف
  3. الحمد لله على الصحة والستر

    ردحذف
  4. االحمدلله على كل حال
    خذ القناهة من الدنيا وارضى بها
    واجعل نصيبك منها راحة البدن

    ردحذف
  5. نحمد الله على كل شئ لأن الرزق فى ايدى الله وحدة

    ردحذف
  6. نحمد الله على كل شئ لأن الرزق فى ايدى الله وحدة

    ردحذف
  7. الحمدالله على كل شيء الرازق الله بيديه الملك يرزق من يشاء بغير حساب

    ردحذف
  8. الحمد لله على نعمة الاسلام وكف به نعمه

    ردحذف