الأربعاء، 20 مايو، 2015

الجميلات الثلاث ... ومبارز العصر

يحكى أن كاهناً كان يسير برفقة أخواته الثلاثة ، وكانت أخوات ذلك الكاهن شديدات الجمال ، فمر عليهم أشهر مبارزين العصر وكان ذا سيط واسع وأعجب بجمال الفتيات فقرر الزواج من إحداهن ، وتقدم للكاهن وطلب منه الزواج من إحدى الفتيات ولكن الكاهن رفض ذلك وعلل رفضه بقوله " إن تزوجت إحداهن سيصيب الحزن أختيها لذلك أنا أبحث عن قبيلة تزوج أبنائها لشقيقاتي الثلاث "


واعترض طريقهم كثير من الأشخاص الذين تقدموا للزواج من إحدى أخواته ولكنه أبى
ثم واصل الكاهن وأخواته الثلاث سيرهم وترحالهم 
بحثاً عن ما يطمع إليه الكاهن من العثور على قبيلة 
تتزوج أخواته الثلاث دفعة واحدة فلا تحزن إحداهن
ومرت سنوات وسنوات ولم يعثر الكاهن على ما يبحث عنه

وبعد طول مسير ويأس من العثور على الهدف وكبر أخواته في السن 
قالت احداهن بحسرة كان يمكنك أن تسعد إحدانا على الأقل 
عندها قال الكاهن " لقد أخطأت بالفعل ، لكن الوقت قد فات " 
* يخطأ كثير من الأهالي عندما يرفضوا زواج ابنتهم الأصغر إذا تقدم لها عريس 
ويعللوا ذلك بعدم جرح مشاعر الأخت الكبرى
والحقيقة أن النصيب سيأتي إن قدر الله لمن شاء في الوقت الذي يشاء
فأن تربط مستقبل جميع بناتك بابنتك الكبرى 
ثم يأتي نصيبها متأخراً أو يقدر الله لها العنوسة فيحرم أخواتها من نصيبهم
هذه كارثة وخطأ فادح يقع به كثير من الأهل 
ليس من الضروري أن يسعد الجميع في آن واحد 
بل هذا أمر صعب المنال 
ولكن بإمكانك أن تمنح السعادة لشخص تلو شخص 
فلا تربط سعادة أحد بالآخر حتى لا يظل الجميع تعساء بانتظار من يسعد أولاً !

2 التعليقات:

  1. انا.اريد.وانت.تريد.ويفعل.الله.ما.يريد

    ردحذف
  2. قدر الله وماشاء فعل ..كلاام روعه ومنطقي ولكن هذا عصر الابا المخرفين ول زوج. قالوسول الله عليه الصلااة والسلاام. من ترضون دينه وخلقه فزوجووه. صدق رسول الله. بعض الناس مايهمه الا الفلوس. والفلوس ليست غايه وانما وسيله. الله يكون في عون. البنات ..

    ردحذف