الأربعاء، 8 يوليو، 2015

عقوبة سارق الخبز !

يحكى أن رجلاً كبيراً في السن داهم محلاً لبيع الخبز وسرق بعض أرغفة الخبز ، وعندما أمسك صاحب المحل والعامل عنده هذا الرجل جروه للقاضي ودخلوا على القاضي أثناء جلسة محاكمة أمام الناس وهما يضربان هذا الرجل فضجت القاعة ضرب القاضي على الطاولة ليسكت جميع الناس ويفهم ما هي القضية التي جاؤوا يتحاكموا فيها ولم يضربان هذا الرجل المسن


فقال القاضي لهما : 
ما قصتكما مع هذا الرجل ولم تضربانه 
قال صاحب المحل :
يا سيدي القاضي ، لقد أمسكنا به وهو يسرق الخبز !
نظر القاضي إلى الرجل المتهم 
فهز المتهم رأسه مقراً بما فعل وبدأت عيناه تذرفان الدمع
ثم قال المتهم : 
نعم يا سيدي القاضي لقد سرقت الخبز لآكل أنا زوجتي وأولادي 
وإلا سنموت جميعاً ...!
ساد الهرج في القاعة وضج الناس 
وإذا بالقاضي يقول للرجل :
إذا أنت تعترف أنك سرقت الخبز 
وتعرف أن عقوبة من يسرق دفع غرامة 20 دينار 
نظر المتهم للقاضي وقال له : 
لو كان معي هذا المبلغ لما سرقت يا سيدي

عندها وقف القاضي وأخرج 20 دينار 
وأعطاها لصاحب محل الخبز وقال له ها أنا ذا أدفع الغرامة عنك 
وهكذا تسقط عنك التهمة 
ثم نظر للحضور وقال : 
ويجب أن يدفع كل منكم عشرين دينار لهذا الرجل الفقير
عقوبة لوجود من يموت جوعاً في قريتكم ولا يجد من يساعده
صفق الحضور لقرار القاضي وشعروا بالذنب 
* همسة : بعض الناس في مجتمعاتنا المسلمة تموت جوعاً ويحسب أنهم أغنياء من التعفف 
تسترهم جدران منازلهم ولا يجدون لقمة عيشهم
فلو بادر كل منا بالاقتراب من جيرانه وفهم وضعهم وتركنا الغرور والعجب 
لما وجدت مثل هذه النماذج
قال رسول الله صلى الله وعليه وسلم 
" ما آمن بي من بات شبعان وجاره جائع إلى جنبه وهو يعلم به. "

6 التعليقات:

  1. صدق ﻻسول الله صلى الله عليه وسلم فلو طبقنا شرائع ديننا من زكاة وصدقة ما وجد في بلاد المسلمين فقير ولا محتاج ورحم الله أمير تلمءمنين عمر بن عبد العزيز اﻷمام العادل بأسم الله

    ردحذف
  2. قصة رائعة وهادفة بارك الله فيكم ذكرتني في صباي كان أبي رحمه الله عندما تحضر له أمي رحمها الله وجبة الغذاء أو العشاء لا ياكلها وحده بل يسعى أن يقاسمه طعامه الأخرون من الجيران أو غيرهم .

    ردحذف