الاثنين، 22 ديسمبر، 2014

قبل أن تنتقد الآخرين ... أصلح عيوبك

انتقل رجل وزوجته إلى حي جديد
ومن على شرفة منزلهما كانا ينظران بسعادة لهذا الحي
لكن زوجته كانت كثيرة الانتقاد لغيرها
 
فلا تحسن أن ترى غيرها من الفتيات إلا وتتحدث عنها
وتقدح فيها ، وهذا حال بعض الناس
يحبون الذم والقدح في الناس من أجل الذم
لا من أجل النصح أو الانتقاد الايجابي والذي يكون بينك وبين الشخص فلا غيبة ولا نميمة
وكانا يوميا يراقبان الحي من على شرفة منزلهما
وكانت في كل يوم تقول لزوجها

 
انظر إلى غسيل جارتنا إنه ليس نظيفاً
إنها تشتري مسحوقاً رخيصاً ولا تحسن التنظيف
وبعد شهر من هذا الحال دهشت الزوجة عندما رأت الغسيل نظيفاً على الحبال
فقالت لزوجها : انظر أخيراً تعلمت كيف تغسل الملابس
فأحاب الزوج : عزيزتي ، لقد نهضت مبكراً هذا الصباح ونظفت زجاج النافذة التي تنظرين منها

 

0 التعليقات

إرسال تعليق