السبت، 20 ديسمبر، 2014

طلقها لأنها قالت يا رب ...

يروي الشيخ عبود عسيري قصة حصلت في مدينة أبها في المملكة العربية السعودية ...

هي قصة لفتاة متدينة ارتبطت بشاب لا تريده لأنه غير ملتزم مفرط في حق الله عز وجل ناسياً حدوده 
 

يقول الشيخ / فتاة ارتبطت بشاب لا تريده لأنه قد قطع العلاقة بينه وبين الله عز وجل 

وفي ليلة الزفة دخلت على زوجها أخذها وذهبا إلى أحد الفنادق الكبيرة ويريد تلك الليلة 

كما ينتظرها كثير من الشباب والفتيات 

فاستأذنت منه وقالت له اسمح لي أن أصلي لله ركعتين توضأت واستقبلت القبلة 

وفي آخر سجدة من ركعتيها دعت بهذا الدعاء قالت 

" اللهم يا حي يا قيوم ، يا فاطر السماوات والأرض اللهم إن هذا الشاب قد قطع علاقته بك ، اللهم كما قطع علاقته بك ، اقطع علاقتي به يا رب العالمين "

 

تقول تلك الفتاة : قمت من سجدتي سلمت من الركعتين ، وإذا بهذا الشاب يصيبه اضطرابات 

يطلع من غرفة لغرفة ثم يخرج من البيت يبقى بعيد عني أيام وليالي ، 

اتصلت على أهلي أتوا أهلي وأخذوني لبيتهم ، وإذا بورقة الطلاق تأتيني والله ما مس مني شعرة واحدة ..... 

لقد استجاب الله دعائها لأنها صالحة ولأنه تركته لله ، فحفظها الله وحقق أمنيتها

 

1 التعليقات: