الخميس، 11 ديسمبر، 2014

مرض تريتشوتيلومانيا ، احذر أن تكون مصاباً فيه وأنت لا تدري

في بعض الأحيان تفعل تصرفات وتظن أنها تلقائية مع الملل ، ولكن الحقيقة ينبغي عليك أن تعلم أن هذه التصرفات عبارة عن سلوك مرضي ، وقد يزيد عندك على المدى البعيد ويصل إلى اضطرابات نفسية ومشاكل سلوكية ، لذلك ابذل قصار جهدك في الكف عن هذه السلوكيات التلقائية التي تشعر أنها ليست صواباً حتى لا تعتادها وتسبب لك أمراض نفسية وجسدية .
 

تروي الفتاة ريبيكا براون قصتها وتقول أنها كلما كانت تشعر بالقلق أو الضيق في طفولتها  كانت تداعب شعرها لتشعر بالراحة، لكن بحلول عمر الـ16 عاما، تحولت العادة هذه إلى اضطرابات نفسية كاملة، تركتها شبه صلعاء. 

ولمدة خمس سنوات، فشل الأطباء في تشخيص حالتها، وكانوا يخبروها ببساطة أن تتوقف عن كونها مدللة، في وقت عانت فيه من التهكم القاسي والسخرية من زميلاتها في المدرسة.

 
لكن الفتاة أجرت بحثا موسعا على الإنترنت لمدة شهور لتكتشف أنها مصابة بحالة مرضية نادرة تدعى “تريتشوتيلومانيا”، وهي اضطراب “هوس نزع الشعر اللاإرادي”. 

وبسبب الشعور بالوحدة، بدأت براون في التقاط صورة لنفسها كل يوم،
تؤرخ تجربتها على شبكة الإنترنت في مدونة وتسجيلات فيديو على موقع يوتيوب، لكن المفاجئة كانت أنها اجتذبت مئات الآلاف من المشاهدين والمتابعين. 

ضع بريدك الإلكتروني " اميلك " هنا لتصلك أحدث القصص والمعلومات


بعد الضغط على زر اشتراك يرجى تأكيد بريدك بالضغط على رابط التفعيل للرسالة التي تصلك على البريد

ونتيجة لذلك، نمت عن براون الثقة بالنفس مرة أخرى، وكذلك شعرها”. وتمكنت براون من جذب 12 مليون مشاهدة على موقع يوتيوب، وبدأت تتلقى الكثير من بريد المعجبين على الإنترنت، وتقول إنها تمضي نحو ثلاث ساعات في الأسبوع للرد على كل ذلك.
 

0 التعليقات

إرسال تعليق