الثلاثاء، 4 نوفمبر، 2014

أتحداك تجيب عن هذه الثلث أسئلة بشكل صحيح ...

اختبر محرر صحيفة أمريكية القراء بسؤالين في غاية السهولة من جانب.. لكنهما غاية في الصعوبة في الجانب المقابل !!!
أما السؤال الأول فكان كالتالي:" إذا كنت تعرف أماً لثمانية أطفال.. ثلاثة منهم صم.. واثنان كفيفان.. واحد متخلف عقلياً وأما هي فمصابة بمرض الزهري، وفوق كل هذا حبلى للمرة التاسعة.. فهل تنصح الأم بالإجهاض !!!
 
[ طبعا أنا أنقل هنا سؤال الكاتب.. فموضوع الإجهاض في ديننا ليس كما عند النصارى وغيرهم ]
السؤال الثاني:
يجرى انتخاب زعيم عالمي من بين ثلاثة مرشحين فقط.. وكلهم قد تساوت أصوات الناخبين بالنسبة للثلاثة وتبقى صوتك أنت فقط..
مع العلم أن تصويتك لأحدهم هو الذى سيرجح من الفائز في الانتخابات.. فيا هل ترى لمن ستعطي صوتك منهم.. علماً بأن بياناتهم المرشحين كالتالي:
المرشح الاول: مدمن كحول وتدخين يخالط سياسيين غير شرفاء، ويستشر منجما !!!
المرشح الثاني: ينام إلى الظهر.. مدمن كحول.. تعاطى الأفيون في المدرسة.. وفصل من العمل مرتين !!
المرشح الثالث: نباتي.. وبطل حرب حائز على أرفع الأوسمة.. لا يدخن مطلقا.. لا يشرب الكحول إلا القليل من الجعة وفي المناسبات.. ولم يخن زوجته قط !!
==============
في العدد التالي كتب المحرر:
 

القارئ العزيز،،،

المرشح الأول هو [ فرانكلين روزفلت ] صنف من أعظم ثلاث رؤساء لأمريكا.. عاصر الحرب العالمية الثانية حيث قاد الحلفاء إلى النصر على الرغم من شلله !!!

المرشح الثاني هو [ ونستون تشرشل ] شغل ونستون تشرشل منصب رئيس وزراء بريطانيا.. ويعتبر أحد أهم الزعماءِ في التاريخِ البريطانيِ والعالميِ الحديثِ.

المرشح الثالث هو [ أدولف هتلر ].

أما بالنسبة لسؤال الإجهاض: فان كانت إجابتك: نعـم..

فـاعلم أنك قتلت [ بتهوفن ] !!!

حكمة ذهبية: قد نجتهد بقدر عقولنا لاختيار أنسب الاختيارات المتاحة.. إلا إن هذا قد لا يجعل منها الأصوب..
 
فلنترك الأمور لاختيار الله تعالى..
ملاحظة: أنا هنا لا ألغي العقل في الاختيار فديننا اعتنى بالعقل وكرمه..
ولكن أقصد قد يحتار الإنسان في بعض الاختيار..
هنا فليصل ( الاستخارة ) [ وهي ما لا يعرف قيمتها غير المسلمين ]..
ثم فليسلم أمر اختياره لله.. فلن يضيعه الله.

3 التعليقات:

  1. اسئلو آهل الذكر ان كُنتُم لاتعلمون

    ردحذف
  2. اسئلو آهل الذكر ان كُنتُم لاتعلمون

    ردحذف