الجمعة، 7 نوفمبر، 2014

وهكذا يستمر المعروف بين الناس ...

من وقت لآخر نجد ما يشعرنا أن الناس لا زالت بخير
رغم كل ما نجده من قسوة من قبل بعض البشر

قصتنا هذه تروي أحد المواقف الجميلة التي حصلت في احدى المطاعم
 

دخل إلى المطعم ۆ طلب الطعام وأكمل غدائه وطلب الفاتورة
مد يده إلى جيبه فلم يجد المحفظة اصفر وجهه و تذكر أنه قد نسيها
في المكتب بعدما أخرج منها بطاقته احتار كيف سيخرج ﻣن ﮪذﺎ الموقف
و ظل يفتش جيوبه بهستيريا أملاً في العثور
على نقود حتى يئس وقرر أخيراً أن يذهب إلى صاحب المطعم
و يرهن ساعته حتى يأتي بالمبلغ ويعود .. ما إن همّ بالكلام حتى بادره
صاحب المطعم بالقول : حسابك مدفوع يا أخي ..
تعجب الرجل و قال: ﻣن دفع حسابي ؟!

 
أجابه صاحب المطعم : الرجل الذي خرج قبلك
ﻓقد لاحظ اضطرابك فدفع فاتورتك و خرج ..
تعجب الرجل وسأل : و كيف سأرد له المبلغ
و أنا لا أعرف ﻣن هو ؟
ضحك صاحب المطعم وقال : لا عليك
يمكنك أن تردها عن طريق دفع فاتورة شخص آخر
في مكان آخر ؛ و هكذا ﯾستمر المعروف بين الناس

 

0 التعليقات

إرسال تعليق