الأحد، 6 سبتمبر، 2015

أطباء ينصحون الشباب بالزواج من الفتيات الأصغر في عائلاتهم

إذا كنت مقبلاً على الزواج وتريد اختيار شريكة الحياة المناسبة فعليك أن تقرأ هذه الدراسة فقد تفيدك في الإختيار فقد أجرى مجموعة من الأطباء من نيوزلندا والسويد دراسة أظهرت علاقة واضحة بين ترتيب ولادة الاخوات في العائلة وتأثير ذلك على وزنهم مستقبلاً فقد كانت النساء الأصغر سناً بين أخواتهن أكثر قدرة على إنحاب أطفال أفضل صحة وكذلك أقل وزناً من الأكبر سناً


وقد ركز العلماء في دراستهم على المؤشر المذكور وهو عبارة عن نسبة وزن الجسم المحسوب بالكيلوغرام على تربيع طول القامة المحسوب بالمتر. مثلا يساوي هذا المؤشر 23 إذا كان الوزن 67 كيلوغراما وطول القامة 1.7 مترا.
وشملت الدراسة 13 ألف زوج من الأخوات ولدن في السويد في أزمنة مختلفة في الفترة من 1991 وحتى 2009. وتوصل الباحثون إلى أن الأخوات الكبيرات بعد بلوغهن سن الـ25 يتميزن باحتمال ازدياد مؤشر وزن الجسم عن مؤشر أخواتهن الصغيرات بعد بلوغهن نفس العمر بمقدار 30%

ويعزو العلماء السبب في هذه الدراسة ونتيجتها 
إلى ضيق أوعية الرحم الدموية لامرأة حامل للمرة الأولى
بالمقارنة مع امرأة حملت عدة مرات 
وضيق الرحم يقلل من كميات المواد الغذائية التي تصل للجنين
وبالتالي فإن الطفلة الأولى تولد أضعف وأقل وزناً وصحة من أقرانها
مع أنها مهددة باستهلاك غذاء أكبر يؤثر بالسلب على وزنها في المستقبل
ولم يستثني العلماء من نتيجة هذه الدراسة الأسباب الاجتماعية 
كاهتمام الأهل غالباً بالحمل الأول أكثر من غيره
وتوفير أهم المواد التي تساعد على إنجاب سليم للمرأة 
والاعتناء بالطفل الأول بطريقة لا يلقاها أقرانه

0 التعليقات

إرسال تعليق