الخميس، 22 يناير، 2015

بالفيديو : حقائق واعترافات مفكرين غربيين بفضل سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وخلقه

يحاول بعض العنصريين تصوير نبينا صلى الله عليه وسلم بأنه إرهابي ويعشق القتل ليستبيحوا لنفسهم التعدي عليه وعلى ديننا رغم أن ذلك مخالف لمبادئ الحرية في العالم ، وهذا الأمر عار تماماً عن الصحة فنبينا صلى الله عليه وسلم هو نبي الرحمة وهو الرحمة المهداة من رب العزة للبشرية جمعاء قال تعالى " وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين "
 

هذا الفيديو يعرض نموذج لمفكرين غربيين 

عندما أرادوا قراءة سيرة حياة نبينا صلى الله عليه وسلم 

ووجدوا فعله وتوصياته في الحروب لجيش المسلمين 

وما يجب على المسلم أن يفعله وما لا يجب 

ورؤوا المنهاج المتكامل 

ورغم أنهم لم يقروا بالإسلام 

 

إلا أنهم اعترفوا وأقروا أن النبي هو أفضل شخصية تاريخية 

نظراً لتعاليمه ومبادئه وخلقه 

وأنه الوحيد القادر على حل مشاكل هذه البشرية في هذا الزمان 

الذي انتشر فيه القتل واستباحة الدم في كل بلدان العالم

لمشاهدة الفيديو اضغط هنا 

 

0 التعليقات

إرسال تعليق