الاثنين، 29 ديسمبر، 2014

ذهب لقبر ابنته فوجد شيئاً عجيباً

هذه قصة فتاة عمرها 21 عاماً تنتمي لأسرة متدينة والفتاة ذات خلق ودين وجمال أخاذ ، وقد وافت تلك الفتاة المنية وهي لا زالت عزباء في ذلك العمر وقد توفيت وقت صلاة المغرب فاستعجلوا في الصلاة عليها ودفنها ثم عادوا للبيت محتسبين الفتاة في ذمة الله
 

وعندما نام الأب في تلك الليلة رأى حلماً عجيباً 

فقد جاءت ابنته المتوفاة المتدينة تصرخ عليه 

الحقني يا أبي الحقني ....

فظن الرجل أن هذه الأحلام ما هي إلا نتيجة حزنه الشديد على فراقها 

 

فعاود النوم وجاءت ابنته مجدداً له 

وهي تصرخ مجدداً 

الحقني يا أبي الحقني ....

فقرر الأب أن يذهب للمقبرة ويرى قبر ابنته

وقد خشي أن يكون ذلك بسبب معصية اقترفتها 

ضع بريدك الإلكتروني " اميلك " هنا لتصلك أحدث القصص والمعلومات


بعد الضغط على زر اشتراك يرجى تأكيد بريدك بالضغط على رابط التفعيل للرسالة التي تصلك على البريد

فوجد قبرها مفتوح وجثتها قد أخذت 

فتتبع الأثر فوجد جثتها في مكان قريب من القبر

مع شخص يريد أن يزني بها

فشاهدوا حفظكم الله كيف يحفظ الله جسد المسلم المحافظ على دينه حياً وميتاً

غفر الله لنا ولكم

 

12 التعليقات:

  1. سبحان الله هدا في وين صارت

    ردحذف
  2. لا حول ولا قوة الا بالله.....
    الهاكم التكاثر حتى زرتم المقابر......صدق الله العظيم

    ردحذف
  3. لا حول ولا قوة الا بالله....

    ردحذف
  4. لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم

    ردحذف
  5. لا تتاجروا بدين الله , قصص دينية و دعايات لا ترضيه عزوجل .

    ردحذف
  6. لا حول ولا قوة الا بالله

    ردحذف
  7. لاحول ولاقوه الابالله

    ردحذف
  8. الله لا اله الا هو الحى القيمم

    ردحذف