الثلاثاء، 23 ديسمبر، 2014

قصة سكران تسبب في هداية عشرات الفرنسيات

هذه القصة حدثت في فرنسا ، تروي هذه السيدة العجوز قصتها فتقول أنها كانت تمتلك نادي للهو الليلي لشرب الخمر وارتكاب الفواحش وتتابع أنه كان من ضمن الملازمين لهذا النادي شاب مسلم بعيد عن دينه كان كلما شرب حتى نال منه السكر ما نال يفعل شيء غريب
 

لقد كان يأتي إلي ويسألني هل أنت مسلمة أم لا 

فأجيبه بأني لست مسلمة 

فيضحك بأعلى صوته ويشعل عود كبريت

ويقول لي ضعي يدك على هذا الكبريت فأنهره بشدة وأستغرب

فيقول لي تخافين أن تضعي يدك على هذا الكبريت 

ولا تخافين من نار جهنم ويكمل ضحكه 

تقول فدفعني الفضول وسط تصرف المتكرر هذا 

لأقرأ عن الإسلام فذهبت للمركز الإسلامي وأهداني مجموعة من الكتب 

 

والتي أثرت في وغيرت حياتي وجعلتني أسلم

وبعد قصة الهداية هذه 

دعيت أنا وراهبة نصرانية ويهودية لنتحدث في حوار للأديان " في يوم المرأة العالمي "

وكنت أنا أتحدث باسم الإسلام 

كان يحضر هذا المؤتمر ما يقارب عشرة آلاف امرأة

وبعد انتهاء المؤتمر جاءت إلي 121 امرأة وأعلنوا إسلامهم

ضع بريدك الإلكتروني " اميلك " هنا لتصلك أحدث القصص والمعلومات


بعد الضغط على زر اشتراك يرجى تأكيد بريدك بالضغط على رابط التفعيل للرسالة التي تصلك على البريد

فسبحان الله كيف هدى الله بهذا السكران أمة من النساء

قال صلى الله عليه وسلم «نضر الله امْرأ سمع منا شَيْئا فَبَلغهُ كَمَا سمع، فَرب مبلغ أوعى من سامع»

 

4 التعليقات:

  1. انك لا تهدي من أحببت و لكن الله يهدي من يشاء

    ردحذف
  2. لأن يهدى الله بك رجل خيرا من الدنيا وما فيها

    ردحذف
  3. لأن يهدى الله بك رجل خيرا من الدنيا وما فيها

    ردحذف
  4. يهدي الله من يشاء من عباده

    ردحذف