الأحد، 30 نوفمبر، 2014

قصة وحكمة : وتركب البحر بعد هذا ؟

قصتنا تروي حقيقة تمر بنا جميعاً ، فبعض الناس يخشون أن يقدموا على فعل أمور هي الأنسب بالنسبة لهم وهم يتقنونها بشكل أفضل من غيرها خشية المصير الذي مر به آخرين ممن فعلوا مثلهم ولا يعلمون أن ما قد ينجحوا فيه قد يفشل فيه غيرهم وأن علينا الأخذ بالأسباب والكد والاجتهاد والقدر هو عند الله عز وجل ومسألة الأجل لا مفر منه ولا مخرج  أينما كنت
 

رﺟﻞ ﺳﺄﻝ ﺑﺤﺎﺭ : ﺃﻳﻦ ﻣﺎﺕ ﺃﺑﻮﻙ !؟
ﻗﺎﻝ : ﻓﻲ ﺍﻟﺒﺤﺮ ..
ﻓﺴﺄﻟﻪ : ﻭﺟﺪﻙ ﺃﻳﻦ ﻣﺎﺕ !؟
ﻗﺎﻝ : ﻓﻲ ﺍﻟﺒﺤﺮ ..
ﻓﺼﺮﺥ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﻣﺴﺘﻐﺮﺑﺎً :
ﻭﺗﺮﻛﺐ ﺍﻟﺒﺤﺮ ﺑﻌﺪ ﻫﺬﺍ !؟؟
ﺇﺑﺘﺴﻢ ﺍﻟﺒﺤﺎﺭ ﻭﺭﺩ ﺑﺎﻟﺴﺆﺍﻝ ﻧﻔﺴﻪ :
ﻭﺃﻧﺖ ﻳﺎ ﻫﺬﺍ ﺃﻳﻦ ﻣﺎﺕ ﺃﺑﻮﻙ !؟

 
ﻗﺎﻝ : ﻋﻠﻰ ﻓﺮﺍﺷﻪ ..
قال : وأين مات ﺟﺪﻙ !؟
ﻓﺄﺟﺎﺏ : ﻋﻠﻰ ﻓﺮﺍﺷﻪ ..
ﻓﺎﻟﺘﻔﺖ ﺍﻟﺒﺤﺎﺭ ﻋﻨﻪ ﻋﺎﺋﺪﺍً ﺇﻟﻰ ﻗﺎﺭﺑﻪ ﻭﻫﻮ ﻳﻘﻮﻝ :
ﻭﺗﻨﺎﻡ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻔﺮﺍﺵ ﺑﻌﺪ ﻫﺬﺍ !؟

ضع بريدك الإلكتروني " اميلك " هنا لتصلك أحدث القصص والمعلومات


بعد الضغط على زر اشتراك يرجى تأكيد بريدك بالضغط على رابط التفعيل للرسالة التي تصلك على البريد
ﺇﺫﺍ ﻋﺰﻣﺖ ﻟﻔﻌﻞ ﺃﻣﺮ ..ٍ
ﻓﺎﺟﻌﻞ ﺍﻟﺘﻮﻛﻞ ﻣﺮﻛﺒﺔ ﺍﻟﻌﺒﻮﺭ ..
ﻭﺇﺫﺍ ﻋﺼﺎﻙ ﺍﻟﺪﻫﺮ ﻳﻮﻣﺎ ..ً
ﻓﺎﺳﺄﻝ ﺍﻟﻤﻮﻟﻰ ﻟﺘﺴﻬﻴﻞ ﺍﻷﻣﻮﺭ ..
ﻻ ﺗﺠﺰﻉ ﻟﻀﻴﻖ ﺍﻟﺮﺯﻕ ﺃﺑﺪﺍ ..ً
ﻳﺮﺯﻕ ﺍﻟﻌﺼﻔﻮﺭ ﻣﻦ ﺑﻴﻦ ﺍﻟﻨﺴﻮﺭ ..
ﻭﺍﻋﻠﻢ ﺑﺄﻥ ﺍﻟﻠﻪ ﻳﻌﻠﻢ ..
ﻧﻈﺮﺓ ﺍﻟﻌﻴﻦ ﻭﻣﺎ ﺗﺨﻔﻲ ﺍﻟﺼﺪﻭﺭ ..
ﻛﻦ ﺷﺎﻛﺮﺍً ﻣﺎ ﺩﻣﺖ ﺣﻴﺎ ..ً
ﻭﺍﻋﻠﻢ ﺑﺄﻥ ﺍﻟﺪﻧﻴﺎ ﺃﻳﺎﻡٌ ﺗﺪﻭﺭ

 

3 التعليقات:

  1. سبحان الله و بحمده تبارك اسمه و تعالى جده و لا اله غيره

    ردحذف
  2. اللهم ربي لك الحمد والشكر ولك الثناء والسجده ، ما ضاع من توكل عليك ..، و شكرآ لكي يا معلمتنا يا (ابله دعاء .:-*.

    ردحذف