السبت، 8 نوفمبر، 2014

الداعية بيبر فوجل وقصة اعتناقه الاسلام

بيير فوغل (بالإنجليزية: Pierre Vogel) (ولد في 20 يوليو 1978) داعية إسلامي ألماني وملاكم محترف سابق. يلقب أيضا بأبو حمزة.

 


أنهى بيير دراسته الثانوية في برلين. اعتنق بيير الإسلام سنة 2001 وبدأ دراسة العلوم الإسلامية في الجامعة ليقطع دراسته بعده ذلك لعدم اقتناعه بعرض الإسلام في الجامعة. ومن ثم غادر إلى مكة ليلتحق هناك بالمؤسسة العربية للأجانب في جامعة أم القرى. عاد بعدها إلى ألمانيا ليبدأ سنة 2006 في إعطاء محاضرات ودروس عن الإسلام.

سبب إسلامه
أخذ يسأل عن الإسلام ثم قرأ القرآن كاملاً من الفاتحة حتى سورة الناس فأبهرته صفات الله العظيمة والتي لم يراها في الكتاب المقدس الذي يذكر أن الله قد صارع يعقوب عليه السلام فغلبه يعقوب عليه السلام.

 


بعدها اعتنق بير فوغل الإسلام وهو الآن يقدم المحاضرات للتعريف بالإسلام في ألمانيا وفى نهاية كل محاضرة يسلم العشرات من الألمان. بعد إسلامه سمى نفسه صلاح الدين بيير فوجل وقرر البقاء في ألمانيا لينشر الإسلام فأسلم على يديه حتى الآن أكثر من 3 آلاف شخص حتى لقب بفاتح ألمانيا.

احترف بيير في سن الإثنين والعشرين عاماً بعد 66 مباراة على مستوى الهواة ثم لعب لفترة قصيرة – مدة عامين – لنادي ساورلاند ويلفريد. ويذكر أنه لم يهزم في سبع جولات.
الحالة الأسرية بيير متزوج من امرأة من أصول مغربية ورزقا بثلاثة أطفال

 

1 التعليقات:

  1. بارك الله فيه وزده علم وحكمة واخلص فى سبيل الله ووفقه
    واعانه.

    ردحذف